Posted by: tarbeyawatakwin | أبريل 15, 2015

ملاءمة التعلم لمتطلبات الحياة


مشروع ألف ،بتعاون مع الأكاديميات الجهوية للتربيةimages

والتنكوين السنة الدراسية 2005/2006 ( بتصرف)

اصبح تحــسين جــودة التعـلـــم والتأهيل للـحيـاة الـعـملـيـة ملحا في التعلـيــم الأسـاسـي والتكـوين الـمهني لإعـداد الشـبـان والشـابـات إعــدادا ملائـمـا لـمتطـلبات متابعـة الدراسة ، وعـالم الشـغـل ، والـحيــاة الاجتماعية .

ويقصد بالملاءمة كل الميكانيزمات والعوامل والمناهج الدراسية والطرق البيداغوجية ،والإمكانيات الديداكتيكية التي تساعد المتعلم على الاندماج في الحياة العملية، بعبارة أخرى أصبحت قيمة العمل التربوي تقاس بمدى نجاح استغلال المتعلم لمكتسباته في حياته اليومية خارج أسوار المدرسة وفي حياته المستقبلية،

مسالة الملاءمة في الميثاق الوطني للتربية والتكوين. اقرأ المزيد…

Advertisements
Posted by: tarbeyawatakwin | أبريل 13, 2015

التربية البديلة … نهجية اللاعنف


لا يطرح هذا الكتاب مجرد مقاربة نظرية، لقضية تربية الأطفال في سنواتهم الخمس الأولى، بل يختبر عبر تجارب ذاتية،

م-م مجلاو/ طنجة اصيلة مشروع المؤسسة

م-م مجلاو/ طنجة اصيلة
مشروع المؤسسة

مهارات أثبتت فاعليتها من تراكم الخبرات في النظر إلى تلك القضية باعتبارها في الأساس قضية تتصل بعلم نفس النمو. ذلك أن المبادئ المتعلقة بحل المشكلات والمنهجيات السلوكية في هذا الكتاب تنطلق من دراسة سلوك الأطفال في الأوساط الواقعية؛ أي في البيت والمدرسة وأماكن اللعب. وهكذا فإن المؤلفين يكتبان هذه العبارة في أول صفحة من الكتاب كمجال حقيقي للاشتغال على مضمونها في بقية صفحات الكتاب كموضوع للتربية الذكية اقرأ المزيد…

Posted by: tarbeyawatakwin | مارس 19, 2015

التربية المقارنة و نظم التعليم


التربية المقارنة

*المؤسسات التي تشترك في التربية :

1ـ مؤسسات نظامية ( رسمية ) مثل المدارس ـ الجامعات .

2ـ مؤسسات غير نظامية ( غير رسمية ) مثل : دور العبادة ـ الأندية ـ وسائل الإعلام ـ الأسرة .index

* محور ووظيفة التربية المقارنة :

دراسة النظم التعليمية في البلدان المختلفة والمقارنة بينها ، والاستفادة من ذلك في تحسين النظام التعليمي .

* تعدد أهداف وتعريفات التربية المقارنة بسبب تعدد مراحل تطور التربية المقارنة .

  • مراحل تطور علم التربية المقارنة :

  • نظراً لتعدد مراحل تطور علم التربية المقارنة تعددت تعريفات التربية المقارنة .

  • بداية ظهور علم التربية المقارنة الحقيقي كعلم عام 1817 م .

اقرأ المزيد…

Posted by: tarbeyawatakwin | مارس 19, 2015

تربويات لا تحتمل التأجيل؟؟


عددت الاستشارات والمناظرات والأبحاث والتقارير الدولية والمواثيق الوطنية الرامية كلها إلى إصلاح ما يمكن إصلاحهimages imagesفي التعليم،ولكن على المستوى العملي لا تزال الأزمة مستفحلة تنخر البقية الباقية من معالم المنظومة وتتجاوز كل ترقيعاتها المرتجلة وتدخلاتها المركزية،حتى فيما أصبح عليه الإجماع على ضرورة الإصلاح موضوعا وحكامة ومنهاجا، لتستمر القافلة التربوية الوطنية لمجرد الاستمرار بعيدة عن الأهداف التربوية والحاجات الوطنية ولعقود وعقود.،و كأن العبث أو غرض الإفساد واجترار الأزمة طابع كل برنامج وحكومة ؟؟.

· فما معنى أن يظل تعليمنا بدون هوية وطنية واضحة جادة ومتجددة،مما يصعب عليه كل المتابعات التقييمية والاختيارات المنهجية والتدخلات الإصلاحية؟. اقرأ المزيد…


بمناسبة الدخول المدرسي والجامعي لسنة 2014-2015،أعيد إرسال الوثائق أسفله،حول موضوع واقع التعليم في بلدناindex. وللتذكير،لا يمكننا أن نناقشالتفتيش التربوي وواقع التعليم في أي بلد (من بلدان العالم) دون تأطير وتتبع ومصاحبة ومراقبة وتقويم ومقارنة مع الدول الرائدة في مجال التربية والتكوين“.ومن جهة أخرى،لا يمكننا أن نستمر في تجاهل وغض الطرف عن لغة التدريس والتشبث بأذيال الفرنكوفونية.كما لا يمكننا أن نحقق ذلك دون ربط المسؤولية بالمحاسبة والقضاء على الفساد التربوي الذي يعشعش في عقول أصحاب الكراسي الناعمة“…ولنتحمل جميعا مسؤولياتنا لجعل بلادنا بين سكة الحضارة وسكة مصاف الدول المتقدمة. اقرأ المزيد…

Posted by: tarbeyawatakwin | يناير 22, 2015

المدرس و الهوية الجديدة


ماالمدرس؟

إن الجواب عن هذا السؤال أوبالأحرى مقاربتهلأن لفظة جواب توحي بقطعية التحديد،وهوأمرصعب دائما إزاء سؤال يطرحimages علىchineduction الإنسانتستدعي وضع تحديد للمدرس؛ وهذا لن يتم دون إبراز محدداته الجوهرية.فحد المدرس بلغة المناطقة،يعني جرد خاصياته المميزة له؛وإن جاز التعبير تجريد مكونات هويته.رغم أن هذا المفهوم المدرسيتسم بكثافة في المعنى وشساعة في الدلالة مادام يجمع بين شخص متعدد في أبعاده الإنسانية ومهنة لاتنأ أبعادها النفسية،الاجتماعية والمعرفيةعن التشابك و التداخل.وهذايفضي بنا إلى الإقرار أن الحديث عن هوية المدرس؛ يرتبط من ناحية مبدئية بتوضيح المطلوب توافره في المدرس لكي يكون مدرسا،أو بالأحرى تحديد ما تحتاجه المهنة منه اقرأ المزيد…


 

بموازاة المشروع الإصلاحي المنتظر للمنظومة التربوية، والذي يعني جملة من المشاريع التي ستعيد للمدرسة المغربية عافيتهاindex كما هو الشأن مع التعلمات الأساسية، وتدريس اللغات، ومحاربة الهدر المدرسي، يسعى الإصلاح لوضع مقاربة بيداغوجية توافق المدرسة المغربية بعد أن توقف مشروع بيداغوحية الكفايات، التي حملها المخطط الاستعجالي لإصلاح التعليم. والتي يبدو أنها تطرق أبواب المدرسة من جديد. وهي البيداغوجية التي جاءت على حساب بيداغوجية التدريس بالأهداف اقرأ المزيد…


تقرير حول الاندية التربوية..الاندية التربوية..بحث حول الاندية التربوية


تقرير حول الاندية التربوية
index
الجزء الاول

يتضمن الجزءالاول العناصر الاتية :

مقدمة
مفهوم الحياة المدرسية

مفهوم النادي التربوي

مبادئ النادي التربوي

اهداف النوادي التربوية

تأسيس النادي التربوي

 

مقدمة

إن المخطط الاستعجالي الذي اعتمدته الوزارة جاء ليسرع وثيرة الإصلاح التعليمي المنبثق من الميثاق الوطني التربية و التكوين ، لذا انكبت الوزارة على مجموعة من المجالات التي تراها مساهمة في الرفع من جودة التعليم وتحقيق نجاح للمدرسة تطبيقا للشعار جميعا من أجل مدرسة النجاح، من بين المحاور الأندية التربوية التي تعتبر تفعيلا للحياة المدرسية من خلال أنشطتها،حسب المذكرات الوزارية الصادرة في هذا الشأن، من هنا جاءت الدورة التكوينية للتعريف بدورها و أهميتها.

1/ مفهوم الحياة المدرسية اقرأ المزيد…


في كل بداية سنة دراسية تتحرك طاحونة المذكرات التي تجتر  مخلفات السنوات الماضية  دون ان يكلف المسؤولون عناء تحيينها لتسايرindex الأهداف المسطرة من أجل تعليم حداثي يراعي كل الشروط القادرة على تجاوز أخطاء  الماضي  مذكرة صادرة منذ2003 ومرسوم صادر في سنة2001 وبالرغم من النتائج السلبية الناتجة عن تحمل المدرسة في وضعيتها الحالية ظاهرة الهدر المدرسي، يتبين ومع الأسف، وكأن الامر يعدو مقصودا من أجل إرهاق المتدخلين وثنيهم عن الإبداع والتفكير في أمور تعود بالنفع على المدرسة العمومية وعلى اهم عنصر فيها وهو التلميذ، محور كل العمليات اقرأ المزيد…

Posted by: tarbeyawatakwin | أكتوبر 13, 2014

المعلم..كائن هش..


 إن المجتمع الذي لا يُكرم معلميه مجتمع متخلف!
imagesتلك حقيقة لا غبارعليها ولامزايدة بشأنها، فملاحم النهضةوالتقدم التي تجني ثمارها اليوم أقطارعديدة إنما يقف خلفها مارد بشري تهيأت له المكانة الاعتبارية و المناخ الإيجابي للأداء و الممارسة.ووصم مجتمع ما بالتخلف لا يمكن تبديده بجلب التقنيات ووسائل التطور الحديثة، وإنما بتحرر الذهنية من سمات التخلف على مستوى التصوروالسلوك وتقييم الآخر.ومن خلال رصد تجليات التخلف الاجتماعي في بلداننا لانملك سوى تأييد ما خلص إليها الدكتور مصطفى حجازي من كون التعليم لم يكامل الشخصية، بل ظل في كثيرمن الأحوال قشرة خارجية تنهار عند الأزمات لتعود الشخصية إلى نظرتها الخرافية.إن هناك ازدواجية في الشخصية بين دورالتعليم ودور الممارسة الحياتية،ازدواجية تبلغ حدود الانفصام و الانشطار(التخلف الاجتماعي.المركز الثقافي العربي.الدراالبيضاء 2005.ص 78).
لكن هل المعلم هو المسؤول عن استمرار الذهنية المتخلفة وعن التباين الحاد بين خطاب العصرنةومشاريع التحديث، وانعكاسهما على السلوك اليومي وأنماط التواصل داخل المجتمع ؟ اقرأ المزيد…

« Newer Posts - Older Posts »

التصنيفات

%d مدونون معجبون بهذه: